مجال البحث
المكتبة التراثية المكتبة المحققة أسماء الكتب المؤلفون القرآن الكريم المجالس
البحث المتقدم ثقافة, أدب, شعر, تراث عربي, مكتبة , علوم, تاريخ, لغة, كتب, كتاب ,تراث عربي, لغة, أمهات الكتب, تاريخ, فلسفة, فقه, شعر, القرآن, نصوص, بحث البحث في لسان العرب ثقافة, أدب, شعر, تراث عربي, مكتبة , علوم, تاريخ, لغة, كتب, كتاب ,تراث عربي, لغة, أمهات الكتب, تاريخ, فلسفة, فقه, شعر, القرآن, نصوص, بحث إرشادات البحث
رحلات المكية
القهوة النجدية

تاريخ النشر :2013-07-27


لما صرنا أمام رابغ أحرمت الباخرة — اعني ركابها الذين ينوون أن يقصدوا إلى مكة مباشرة فظهر بيننا فجأة رجل نجدي قيل لي أنه أمير في قومه وحوله حاشية كبيرة من اتباعه وعبيده، وكلهم محرم، والأحرام لا يمنع أن يلبس المرء سلاحه، فكانوا يحملون فوق ما أحرموا به المسدسات والخناجر وأحزمة الخراطيش وأتصلت بيننا وبين هذا الأمير الأسباب، فاختلطنا وصار عبيده وخدمه يسقوننا من قهوتهم النجدية الحادة، وهم يقدمونها في فنجانة كبيرة مفرطحة يصبون فيها نقطة، أو رشفة، تحتاج لكي تشربها أو تلحسها أو تنقلها إلى فمك، أن ترفع وجهك إلى السماء وتقلب الفنجانة على فمك لينحدر ما فيها إلى لسانك، حتى إذا فرغت دون أن تقع على الأرض رددت الفنجانة فصب لك فيها رشفة أخري إذا
راقتك الحركة التي يكلفك أياها شربها وإلا هززت الفنجانة علامة الكتفاء، وقد سمعت — وصدقت — أن القهوة النجدية تقوي عظام العنق، وقد سمعت أيضاً — ولكني لم أر هذا — أنهم يعقدون مباريات لشرب القهوة وهم وقوف.