مجال البحث
المكتبة التراثية المكتبة المحققة أسماء الكتب المؤلفون القرآن الكريم المجالس
البحث المتقدم ثقافة, أدب, شعر, تراث عربي, مكتبة , علوم, تاريخ, لغة, كتب, كتاب ,تراث عربي, لغة, أمهات الكتب, تاريخ, فلسفة, فقه, شعر, القرآن, نصوص, بحث البحث في لسان العرب ثقافة, أدب, شعر, تراث عربي, مكتبة , علوم, تاريخ, لغة, كتب, كتاب ,تراث عربي, لغة, أمهات الكتب, تاريخ, فلسفة, فقه, شعر, القرآن, نصوص, بحث إرشادات البحث
رحلات المكية
عبد الرحمن المكناسي ورمضان

تاريخ النشر :2014-02-02


ولما كان الغد ذهبنا لزيارة السيد عبد الرحمن في منزله، وكان بأعلى البلد، فدخلنا عليه وبالغ في الترحيب والتحفِّي، وهشَّ وبشَّ، وسأل عن الحال وأظهر السرور بقدومنا، وكنا لقيناه في منزله منزله بمكّة يوم دخولنا أو غده وهو متهيئ للخروج إلى الطائف في يوم لقائنا له، ووجدنا ركائبه ببابه، وآلة السفر بين يديه، فلم تطل مجالستنا له، واعتذر لنا عن ذلك، وأخبرنا أن الخروج في ذلك الوقت لم يكن باختياره، وأنه لوارد قهري، وكان اتخذ ذلك عادة منذ أعوام كثيرة، إذا أقبل رمضان وقرب خرج إلى الطائف، وكثيراً ما يستهلُّ له رمضان في الطريق، لأنه كان يسير سيراً رفيقاً، وربما أقام، وربما أفطر بعض أصحابه يوماً أو يومين في الطريق لأجل السفر، فاتخذ الجهال والحسدة له ذلك ذريعة، وتطرقوا منه إلى الوقوع في عرضه، والاتهام له في دينه، وقالوا: إنه إباحي، وما جعل السفر في هذا الوقت ديدنه إلا ليتوصل به إلى الأكل في نهار رمضان، وإلا فأيُّ ضرورة تلجئه إلى الخروج في هذا الوقت كل سنة إلى غير ذلك مما يلقيه الشيطان إلى أوليائه من شياطين الإنس والجن (يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غروراً)( ) سنة الله في أنبيائه وفي أوليائه بالإرث، إذ جعل الله لكل نبي عدواً من المجرمين( ). وكذا كل وليّ، على ما نص عليه غير واحد، على أنَّ هذا الشيخ ممن ظهرت شواهد صدقه في حاله، واشتهرت كرامته، وعلمت ديانته، فينبغي التسليم له، سيَّما في الأمور التي لا تصادم الشريعة كهذا، وقد أخبرني، رضي الله عنه، ببعض حاله في سفره هذا، وكأنه توهم أني سمعت شيئاً مما يقوله الناس في ذلك وقال لي: والله ما كنت أخرج من هذا البلد مع غلبة الحال وقوة الوارد حتى أسمع النداء: يا عبد الرحمن ألا تخرج تخاف على إيمانك، فأخرج حينئذ خوفاً على نفسي.