مجال البحث
المكتبة التراثية المكتبة المحققة أسماء الكتب المؤلفون القرآن الكريم المجالس
البحث المتقدم البحث في لسان العرب إرشادات البحث

إخبار العلماء بأخيار الحكماء

تأليف : القفطي

موضوع الكتاب : التراجم --> تراجم خاصة



إقرأ الكتاب
نقاشات حول الكتاب
كتب من نفس الموضوع (25)
كتب أخرى للقفطي (1)



() التواصل الاجتماعي – أضف تعليقك على هذا الكتاب

 

قصة الكتاب :
من نفائس كتب التراجم الخالدة. طبع لأول مرة في لايبزيك سنة (1903م) بعناية يوليوس لبّرت. والمطبوع مختصر الكتاب. ? ترجم فيه القفطي لزهاء (424) علماً من أعلام الفلسفة، منذ أقدم العصور وحتى عصره. قال: (وقد قفيته ليسهل تناوله) وأراد أنه بناه على حروف المعجم، معتمداً الحرف الأول فقط، وربما جمع أعلام كل أمة على حدة. وترجم فيه لكثير من معاصريه، مثل الشيخ عبد السلام بن عبد القادر الجيلاني، وذكر في ترجمته ما جرى له في محاكمته وإحراق كتبه (ص145) وابن مسيحي البغدادي وقصة القبض عليه ليلة الجمعة (11/ ربيع الأول/ 617) والآمدي (علي بن علي) المتوفى سنة (631هـ) مما يدل أنه ألف هذا الكتاب بعد هذا التاريخ. وابن هبل المتوفى في الموصل سنة (610) ومحمد بن عبد السلام المارديني (ت594) وابن مبشر (ت618) والفخر الرازي (ت606) وعلوي الديري (ت595) وكعب العمل (ت593). ومن نوادره: ما ذكره من افتتان الناس بنبوءة الخازمي سنة (582هـ) وهي السنة التي وقع فيها قران الكواكب السبع في برج الميزان. وترجمة أبي الحكم المغربي الشاعر الطبيب، صاحب ديوان (نهج الوضاعة) كان رئيساً للمرستان المحمول، الذي كان يحمل على أربعين جملاً أيام العزيز ابن حامد: عم صاحب كتاب (خريدة القصر). ومنها: ما حكاه في ترجمة معاصره ابن صقلان في سبب تسمية محلة المشارقة في القدس بهذا الاسم. ومنها: ما نقله من رسالة ابن بطلان (ت444هـ) في ذم ابن رضوان المصري. ومنها: تسمية أتباع (أبيذقليس) في الإسلام، كابن ميسرة المتوفى يوم (4/ شوال/ 319). وقد عثر كما يقول على كتاب لأبيذقليس في مكتبة نصر المقدسي في القدس. ومنها: النبذة التي عرض فيها لأعلام الطب اليوناني في (5560) سنة، في ترجمة (اسقلبيوس). وأرخ لبعض تراجمه بالتقويمين الهجري والإسكندري، كوفاة يحيى بن عدي الفيلسوف الكبير، المتوفي سنة 1285 لوفاة الإسكندر / الموافق (364هـ). وقد كرر فيه بعض التراجم لاختلاف المصادر التي رجع إليها كما يبدو، كترجمة إبراهيم بن حبيب الفزاري (ص42) فقد عاد وترجم له ترجمة موسعة (ص177) باسم محمد بن إبراهيم الفزاري، ذكر فيها أنه صاحب الكتاب المسمى (السند الهند). وتختلف تراجم الكتاب في الطول والقصر، فمنها ما لا يتعدى السطر، ومنها ترجمات مطولة، كترجمة أفلاطون وأرسطو وجيلانوس، والكندي وثابت بن قرة وابن الهيثم وحنين بن إسحق وابن ماسويه وابن بطلان، وأبي بكر الرازي والفارابي.

 

  
كتب من نفس الموضوع 25 كتاباً
مختصر تاريخ دمشق
البرصان والعرجان
نكت الهميان في نكت العميان
تتمة صوان الحكمة
تاريخ بغداد
المزيد...
  
كتب أخرى للقفطي1 كتاباً
المحمدون من الشعراء

أعد هذه الصفحة الباحث زهير ظاظا .zaza@alwarraq.com


مرآة التواصل الاجتماعي – تعليقات الزوار