مجال البحث
المكتبة التراثية المكتبة المحققة أسماء الكتب المؤلفون القرآن الكريم المجالس
البحث المتقدم البحث في لسان العرب إرشادات البحث

نور القبس

تأليف : المرزباني
الولادة : 296 هجرية
الوفاة : 383 هجرية

موضوع الكتاب : التراجم --> تراجم عامة



إقرأ الكتاب
نقاشات حول الكتاب
كتب من نفس الموضوع (24)
كتب أخرى للمرزباني (3)
كتب من نفس الحقبة
مؤلفون من نفس الحقبة

() التواصل الاجتماعي – أضف تعليقك على هذا الكتاب

 

قصة الكتاب :
كتاب اختصره الحافظ اليغموري (ت 673هـ) من (منتخب) الأستاذ في المدرسة النظامية ببغداد: بشير بن حامد التبريزي (646هـ)، من كتاب (المقتبس) للمرزباني. وسمى المرزباني كتابه: (المقتبس من أخبار النحاة والأدباء والشعراء والعلماء) ولا يزال في عداد الكتب المفقودة، وسمى التبريزي منتخبه: (شهاب القبس من المقتبس) ولا يزال في عداد الكتب المفقودة، وسمى اليغموري مختصره (نور القبس من منتخب المقتبس) ولم تصلنا إلا نسخة فريدة منه، وهي التي تحتفظ بها مكتبة نور عثمانية باستنبول، فرغ ناسخها =ابن هشام اللخمي= من نقلها بدار الحديث الكاملية في القاهرة يوم 14 / ذي الحجة /658هـ. في حياة اليغموري، وهي نسخة ابن خلكان، وعليها خطه. نشرت لأول مرة في فرانكفورت سنة 1964م بعناية (رودلف زلهايم) وكان (هلموت ريتر) قد أرشده إلى أهميتها، وزوده بنسخة عنها، وتقع في (179) ورقة، وهي ناقصة ثماني ورقات، تتضمن ست تراجم من الكتاب، ومحلها بعد الترجمة (61). قال اليغموري: وسمعت مشيختنا يقولون: (لا يوجد من هذا الكتاب (أي: المقتبس) نسخة سوى الأصل الذي هو بخط المصنف، وهو في ثمانية عشر مجلداً، في وقف الوزير نظام الملك، في مدرسته بمدينة السلام حماها الله تعالى). وقد تعرضت هذه المدرسة لواحد من أعنف فيضانات دجلة سنة (646هـ 1248م) ارتفع فيها الماء في باحة المدرسة ست أذرع (أي: ما يزيد على ثلاثة أمتار) انظر مصطفى جواد وأحمد سوسة (دليل خارطة بغداد المفصل) وقد خلط صاحب كشف الظنون بين مقتبس المرزباني ومقتبس ابن حيان، مما يدل أنه لم يطلع على مقتبس المرزباني ويقع المختصر في أربعة أجزاء، في مجلد واحد، يحتوي الأول على ذكر ابتداء أمر النحو، والثاني: على مجموعة تراجم، والثالث: على أخبار البصريين والكوفيين، والرابع: على اختطاط بغداد وأخبار علمائها. انظر ما سماه ياقوت من كتبه في معجم الأدباء، وحدد عدد صفحات أكثرها، ومجموع صفحاتها: أكثر من سبعين ألف صفحة. قال: (ويقال: إنه أحسن تصنيفاً من الجاحظ). وكمثال على تميزه: قارن بينه وبين بقية المصادر في ترجمة أبي عبد الرحمن العتبي: محمد بن عبيد الله. وانظر ما كتبه المرحوم حمد الجاسر عن الكتاب في مجلته العرب (س1 ص452) وكتابه: (رحلات للبحث عن التراث ص314). وفي مجلة العرب (س31 ص706) قائمة بما وصلنا من الكتب بخط ابن هشام اللخمي الإشبيلي، وهو غير ابن هشام اللخمي، الناسخ المشهور المعروف بابن الحطيئة.

 

  
كتب من نفس الموضوع 24 كتاباً
إرشاد الأريب إلى معرفة الأديب: معجم الأدباء
وفيات الأعيان
الكواكب السائرة بأعيان المئة العاشرة
أعيان العصر وأعوان النصر
الصلة
المزيد...
  
كتب أخرى للمرزباني3 كتاباً
أشعار النساء
معجم الشعراء
الموشح

أعد هذه الصفحة الباحث زهير ظاظا .zaza@alwarraq.com


مرآة التواصل الاجتماعي – تعليقات الزوار