البحث في المجالس موضوعات تعليقات في
البحث المتقدم البحث في لسان العرب إرشادات البحث

تعليقات سعيد أوبيد الهرغي

 1  2  3 
تعليقاتتاريخ النشرمواضيع
سلام    ( من قبل 2 أعضاء )    قيّم

السلام عليكم

* عبد العزيز الدوري، من أهم  إنتاجاته :

-   نشأة علم التاريخ عند العرب .

-   مقدمة في تاريخ صدر الإسلام .

-   مقدمة في التاريخ الاقتصادي العربي .

-   بحث في نشأة علم التاريخ عند العرب .

-   العصر العباسي الأول : دراسة في التاريخ السياسي و الإداري و المالي .

-   الجذور التاريخية للشعوبية .

-   التكوين التاريخي للأمة العربية : دراسة في الهوية و الوعي .

-   ابن خلدون والعرب : مفهوم الأمة العربية 
في الفكر الاجتماعي الخلدوني : المنهج والمفاهيم والأزمة المعرفية
بيروت : مركز دراسات الوحدة العربية, 2004 . - ص. 125- 142 .

* هشام جعيط مؤرخ ومفكر تونسي معاصر له عدة أبحاث منشورة من أهمها :

-    الكوفة : نشأة المدينة العربية الإسلامية  .

-    تأسيس الغرب الإسلامي : القرن الأول والثاني هـ.-السابع والثامن م.

-    جدل التاريخ والثقافة والدين في المغرب الإسلامي .

-    طرح لجدلية التعدد والوحدة في المغرب العربي والعالم الإسلامي بصفة أعم في الثقافة المغربية  . - ع. 22-23 (2003) . - ص. 8-14 .

-    في السيرة النبوية : الوحي والقرآن والنبوة .

- نظرة ابن خلدون إلى المدينة و مشكلة التمدين 
في الفكر العربي : مجلة الإنماء العربي للعلوم الإنسانية  . - ع. 16 (1980) . - ص. 79-85 .

 

2 - يونيو - 2006
من هو عبدالعزيز الدوري وماهي رؤيته التاريخية ومن هو هشام جعيط وما هو منهجه التاريخية
وللحديث بقية    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

قال أبو حاتم : وطلب منه إسحاق بن العباس رجزا لأغلب وطلب مني فأعربه11 فأخرج منها نحوا من عشرين، فقلت ألم تزعم أنك لا تعرف له إلا اثنتين ونصفا ? قال لي بلى ولكني انتقيت ما أعرف فإن لم يكن له فهو لغيره، ممن هو ثبت أو ثقة .
  قال أبو حاتم : وكان أروى الناس للرجز الأصمعي .
  قال أبو حاتم : ثم سمعت مرة نجرانيا كان قد طاف بنواحي خراسان، فسأله فقال : أخبرني فلان بالري أنك تروي اثنتي عشرة ألف أرجوزة، قال : نعم أربع عشرة ألف أرجوزة أحفظها، فتعجبت فقال لي : أكثرها قصار، قلت : اجعلها بيتا بيتا أربعة عشر ألف بيت .
 قال الأصمعي : إنما أعياني شعر لأغلب، قال خلف : فكان من ولده إنسان يصدق في الحديث والروايات ويكذب عليه في شعره .
  قلت : فحاتم الطائي ? قال حاتم إنما يعد بكرمه، ولم يقل إنه فحل .
  قلت : فمعقر البارقي حليف بني نمير ? قال لو أتم خمسا أوستا لكان فحلا، ثم قال : لم أر أقل شعرا من كلب وشيبان .
  قلت : فأبو ذؤيب الهذلي ? قال فحل .
  قلت فساعدة بن جوية ? قال فحل .
  قلت : فأبو خراش ? قال : فحل .
  قلت : فأعشى همدان ? قال : هو من الفحول، وهو إسلامي كثير الشعر .
  وسألت الأصمعي عن كعب بن سعد الغنوي، قال ليس من الفحول، إلا في المرثية فإنه ليس في الدنيا مثلها، قال وكان يقال له كعب الأمثال .
  وسألته عن  خُفاف بن نَدبة، وعنترة والزبرقان بن بدر، قال : هؤلاء أشعر الفرسان، ومثلهم : عباس بن مرداس السلمي، لم يقل إنهم من الفحول، وبشر بن أبي خازم، وسمعت أبا عمرو بن العلاء يقول في قصيدته التي على الراء : ألحقته بالفحول  :         
أَلا بانَ الخَلِيطُ ولم يُزاروا12 ** * وقَلْبُك في الظَّعائن مُسْتعار13
قلت : فالأسود بن يعفر النهشلي ? قال : يشبه الفحول .
[ قلت : أرأيت عمرو بن شاس الأسدي ما قلت فيه ? قال : ليس بفحل، هو دون هؤلاء، قلت : فلبيد بن ربيعة ? قال : ليس بفحل، وقال لي مرة أخرى : كان رجلا صالحا، كأنه ينفي عنه جودة الشعر، وقال لي مرة : شعر لبيد كأنه طيلسان طبري، يعني أنه جيد الصنعة، وليست له حلاوة .
  قال : وجَرادة بن عُميلة العنزي، له أشعار تشبه أشعار الفحول، وهي قصار وهذا البيت له :
أنى اهتديتِ وكنت غير دَليلة *** شهدتُ عليك بما فعلت شهودُ
  قلت : فأوس بن غلفاء الهجيمي ? قال : لو كان قال ]14 عشرين قصيدة لحق بالفحول ولكنه قطع به .
  قال : وعميرة بن طارق اليربوعي من رؤوس الفرسان، هو الذي أسر قابوس بن المنذر، وسألته عن خداش بن زهير العامري، قال : هو فحل .
  قلت : فكعب بن زهير بن أبي سلمى ? قال : ليس بفحل .
  قلت : فزيد الخيل الطائي، قال : من الفرسان .
  قلت : فسُلَيكُ بن السُّلَكَة ? قال : ليس من الفحول ولا من الفرسان، ولكنه من الذين كانوا يغزون فيعدون على أرجلهم فيختلسون14 .
  قال : ومثله ابن براقة الهمداني ومثله حاجز الثمالي من السرويين، وتأبط شرا، واسمه ثابت بن جابر، والشَّنفََرَى  الأزدي السروي، وليس المنتشر منهم، ولكن الأعلم الهذلي منهم .
  قال : وبالحجاز منهم وبالسراة15 أكثر من ثلاثين، يعني الذين كانوا يعدون على أرجلهم ويختلسون .
  قال وسلامة بن جندل لو كان زاد شيئا كان فحلا .
  قال : والمتلمس رأس فحول ربيعة .
  قال : ودريد بن الصمة من فحول الفرسان، قال : ودريد في بعض شعره أشعر من الذبياني، وكاد يغلب الذبياني .
  قلت : فأعشى باهلة أمن الفحول هو? قال : نعم، وله مرثية ليس في الدنيا مثلها وهي :
إني أتتني لسان لا أسر بها *** من علو لا كذب فيها ولا سخر
  قال : وَوُلد العجاج في الجاهلية، وكان حُميد الأرقط يشذب الرجز وينقحه وينقيه، قال : ورأيته يستجيد بعض رجز أبي النجم ويضعف بعضا لأن له رديا كثيرا، قال مرة لا يعجبني شاعر اسمه الفضل بن قدامة، يعني أبا النجم .
  قال أبو حاتم : وسألت الأصمعي عن القحيف العامري17الذي قال في النساء، قال : ليس بفصيح ولا حجة،وسألته عن زياد الأعجم فقال حجة لم يتعلق عليه بلحن، وكنيته أبو أمامة18 .
  قلت : فأخبرني عن عبد بني الحسحاس19، قال : هو فصيح، وهو زنجي20 أسود .
   قال أبو دلامة : عبد رأيته مولد حبشي، قلت : أفصيح كان ? قال : هو صالح الفصاحة .
  قال : وأبو عطاء السندي21 عبد أخرب مشقوق الأذن، قلت : وكان في الأعراب ? قال : لا، ولكنه فصيح .
  قال عبد العزيز بن مروان لأيمن بن خريم الأسدي22: كيف ترى مولاي، يعني نُصَيْبًا23 ? قال : هو أشعر أهل جلدته،وكان أسود .
قال : وعمر بن أبي ربيعة مولد وهو حجة، سمعت أبا عمرو بن العلاء يحتج في النحو بشعره،ويقول هو حجة .
  وفضالة بن شريك الأسدي، وعبد الله بن الزبير الأسدي، وابن الرقيات هؤلاء مولدون وشعرهم حجة، ورأيته طعن في الأُقيشر ولم يلتفت إلى شعره، وقال ولا يقال إلا رجل شرطي، قلت : قال الأقيشر :
إنما يشرب من أموالنا *** فاسألوا الشرطي ما هذا الغضب
 فقال ذاك مولد .
  قال : وابن هرمة ثبت فصيح، قال وابن أُدَينة، ثبت في طبقة ابن هرمة وهو دونه في الشعر، وقد كان مالك يروي عنه الفقه .
  قال : وطفيل الكناني مثل ابن هرمة، قال ويزيد بن ضبة مولى لثقيف، قال : قال يزيد بن ضبة ألف قصيدة فاقتسمتها العرب فذهبت بها .
  قال الأصمعي : لم يكن بعد رؤبة وأبي نخيلة أشعر من جَنْدَلٌ الطُّهَوي وأبي طوق وخطام المجاشعي، ويلقب خطام الريح . 
  قال : وكان ابن مفرغ من مولدي البصرة .
  قال : حدثني الأصمعي قال أخبرني وهب بن جرير بن حازم، قال : قال إني كنت أروي لأمية ثلاثمائة قصيدة، قال فقلت : وأين كتابه ? قال استعاره فلان، فذهب به .
  حدثني الأصمعي قال : كان يقال : أشعر الناس مغلبو مضر حميد24 والراعي وابن مقبل، فأما الراعي فغلبه جرير، وغلبه خَنزَر25 رجل من بني بكر، والجعدي غلبته ليلى الأخيلية، وسوار بن الحياء، وابن مقبل غلبه النجاشي من بني الحرث بن كعب26، وحميد كل من هاجاه غلبه، قال ابن أحمر27 لم يهاج أحدا . 
  قال :  وفسحُم  شاعر جاهلي مفلق ولم ينسبه، قال : وكان النجاشي بن الحارثية شرب الخمر فضربه علي بن أبي طالب رضي الله عنه مائة سوط، ثمانين للسكر، وعشرين لحرمة رمضان، وكان وحده في رمضان سكران، فلما ضربه ذهب إلى معاوية فمدحه وقال في علي رضي الله عنه28.
  قال الأصمعي : جامع قوما من يهود29، أي قاربهم فسمع بذكر المعاد فقال في قصيدته :
يؤخر فيوضع في كتاب فيدخر *** ليوم الحساب أو يعجل فينتقم30

21 - سبتمبر - 2006
فحولة الشعراء
" بذل المجهود لخزانة محمود "    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

   جاء في هدية العارفين:
 " السيوطي جلال الدين: عبد الرحمن بن كمل  الدين أبي بكر ابن محمد بن سابق الدين بن فخر الدين عثمان بن ناظر الدين محمد بن سيف الدين خضر الخضيري الإمام جلال الدين الأسيوطي المصري الشافعي ولد سنة 809 وتوفي في التاسع من جمادى الأولى لسنة 911 إحدى عشرة وتسعمائة ".
وذكر من مصنفاته هذه الرسالة الموسومة ب:
" بذل المجهود لخزانة محمود "
وفي كشف الظنون:
" بذل المجهود لخزانة محمود "
 رسالة للشيخ : جلال الدين السيوطي.
ثم قال:
 " جمع فيها: من عاش من الصحابة: مائة وعشرين سنة ".
وهذا خطأ فالرسالة تتحدث عن خزانة محمود الذي اشترط أن لا تخرج الكتب من مدرسته كما سيأتي.
  والرسالة المذكورة في الصحابة هي رسالة مستقلة، جاء في فهرس الفهارس:
" من عاش من الصحابة مائة وعشرين وهو مطبوع "
  قلت (سعيد): وهو على غرار كتاب "من عاش من الصحابة مائة وعشرين " مصنف على الصحيحين للبخاري ومسلم، للإمام الحافظ ابن منده (511ه).
  وهذا بيان للمخطوطة:
اسم الكتاب : بذل المجهود (في خزانة) لخزانة محمود. 
اسم المؤلف: السيوطى جلال الدين أبو الفضل عبد الرحمن بن أبى بكر  الخضيري.
المقدمة:
فقد وقف محمود الاستردار كتبا وجعل مقرها بمدرسته...
الخاتمة:
ومدرك الأمرين أن ما جاز للضرورة يتقدر بقدرها.     
رقم النسخة: 334547 .
عدد الأوراق: 02 ورقة/ورقات.
مصدر المخطوط : موقع مخطوطات الأزهر الشريف مصر جزى الله القائمين عليه خيرا.
عنوان موقع مخطوطات مكتبة الأزهر:
أخوكم: أبو يعلى البيضاوي،عفر الله له ولوالديه.

1 - نوفمبر - 2006
كتب ومكتبات
هرغة.. الوطن والزمن المتحول..    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

من بلاد هرغة يا سيدي...
بلاد هرغة.. بلاد الموحدين..
 حيث ابن تومرت أعجوبة الزمان..
أبعث إليك كل التحايا والأشواق..
وقد وحدت بيننا على مائدة الوراق..
أُعجِبتَ يا سيدي بآسفي، وجمالها..
فكيف لو رأيت جبال هرغة..
كيف لو رأيت واديها العميق..والجنان الخضراء..
وكيف لو رأيت سكانها بطيبوبتهم، وحبهم، وكرمهم..
وادي هرغة يا سيدي ـ أو (أرغن) حسب اللهجة المحلية (الشلحة) وهي من لهجات اللغة الأمازيغية، وهي المتداولة في سوس ـ.
يتذكره الماضي بمجد أثيل.. وعراقة في التاريخ.. وينساه الحاضر ويعقه،..
فمن يعرف (أدْرَارْ نْدَرْنْ) ـ أدْرَارْ بمعنى الجبل ـ و ( أكنْزَا نِرْمَّينْ ) ـ الكاف مثلثة ـ أي جبل الروم، و (أكنزا) أيضا بمعنى الجبل، و (أدرار نْوَارْغْن) بقراه المنحوتة بين الصخور...
ولو أردت أن أذكرها لطال الأمر، ولظن بعضهم أنني أتحدث بكلام من جنس الطلاسم،..
فهل سمعت ب: (تامْكُنْسَا) و(تِدْرِوِينْ) و(إكْضَاضْ) ـ بمعنى الطيور ـ و(تشْتُولْ) و(ماكْنُّونْ) و(تِغْمَرْتْ) ـ نسبة إلى ابن تومرت ـ و(تِفَرْكِي)... وغيرها ..
ولعلي أذكر قصيدة بهذا اللسان، وأذكر معها ترجمتها إلى العربية،..
تترجمها إلى العروض الخليلي..
وقد نشرت صورًا للمنطقة، في مجالس الصور.. لعلها تنال إعجابكم..
تحكي عن الوطن والزمن المتحول.. منها هذه:
أخذتُ هذه الصورة من سطح منزلنا انظر زاوية الصور: أماكن مختلفة

1 - نوفمبر - 2006
أحاديث الوطن والزمن المتحول
النص الكامل.    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

 
نبذة يذكر فيها بعض علماء أواسط القرن الثالث عشر
لمؤلفها: أحمد مصلح.
  بسم الله الرحمن الرحيم.
  الحمد لله واهب العلوم، ومعرفة منطوق دوالها والمفهوم، والصلاة والسلام على سيد الأصفياء، وخاتم الأنبياء، وبعد.
  فهذه صورة قائمة أذكر فيها العلماء المستعدين الذين هم موجودون بمصر في القرن الثالث عشر في عام تسع وخمسين سنة وذلك لما شاع أن مصر لم تزل من قديم الزمان مشهورة بالعلماء والفضلاء الذين هم ذو فطنة وعرفان، وقد طرق جميع المسامع، أن من هو بالديار المصرية صاحب الطالع، قد قال بمقتضى وفور عقله أن هذا الوقت لا يوجد فيه علماء مثل الذين أدركتهم من المتقدمين، وأنه لا يُرى إلا الصم البكم من الجاهلين الجامدين، وأن هؤلاء الذين يراهم صاروا حجابا لغيرهم من شدة حمقهم وسوء أغراضهم، وأنه لو عُرف عن العلماء الذين عندهم حقيقة العلم لازداد اعتناؤه بهم، فحملتني حميّة الحرية على أن أذكر أسماء العلماء المعتبرين ليكون ذلك عبرة للمعتبرين وتذكرة للمتذكرين، ولربما بصرف عنايته إليهم تكثر أفراد هذا النوع وتشتغل العقول الفاترة بنار الفكرة وينشب فيهم هذا الوصف الذي يتبعه علو الهمة التي يتبعها عمار المملكة وقوتها على من عداها من الممالك، ووجه ذلك أن قوة أهل المملكة تابع لعلو همتهم، وإن قلَّت الأفراد وعلو الهمة تابع لشغل الفكرة بالعلوم وممارسة أهلها، وتلقُّف معرفة الحقائق منهم، لأن منها تنبعث النفس على طلب ما هو أرقى لها في درجة الكمال فإن كثرة البحث عن الحقائق توقع النفس في الوقوف على الأشرف والأعلى من تلك الحقائق فيتبع ذلك طلبها لها ويتبعه القوة ورفع الشأن، وشغل الفكرة بالعلوم تابع لعناية الملك بذلك، لأن الملك هو المركز الذي تنبعث عنه سائر الدواعي والأحوال، فبحركته يتحرك كل شيء في الوجود، ولذا يقولون: الناس عل دين ملوكهم، فكل ما رغب فيه الملك رغب فيه الناس واشتد ميلهم إليه، ويشهد لما قلنا دليل السَّبْرِ وإنه ما من مملكة بل ولا بلد يكثر فيها تعلم العلوم وتلطيف الأفهام والفكر، إلا كان ذلك سببا بالخَصيَّة لعلوها على غيرها في القوة والتملك، ومهما حصل الاضمحلال في ذلك حصل الاضمحلال فيها، ويشهد له أيضا أن امتياز الإنسان عن بقية أنواع الحيوان إنما هو بالفكرة والقوة العاقلة، فلم يكن إنسانا إلا من هذه الجهة، فحيث زادت في بعض أفراد الإنسان فقد أخرجته إلى حد التمييز الذي هو بمنزلة القوة المقومة للحقيقة، فيصير حقيقةً أخرى أعلى وأشرف من بقية حقيقة الإنسان وسائر حقائق الحيوان، وبالجملة فالعلم هو مناط الإنسانية وإن اختلفت الطرق المؤدية إليْه، وأهله هم خلاصة خلاصة[1] الحيوان الذي هو خالص خلاصة[2] خلاصة[3] الأركان[4]، وهو كالكواكب يمتاز بعضهم عن البعض، وبهذا يحق أن تفتخر بهم الممالك، لأن المملكة الخالية عنهم بمنزلة الأموات أو بقية أنواع الحيوانات.


[1] - كتب فوق هذه الكلمة بلون مغاير، كلمة: إنسان.
[2] - كتب فوق هذه الكلمة بلون مغاير، كلمة: نبات.
[3] - كتب فوق هذه الكلمة بلون مغاير، كلمة: معدن.
[4] - كتب فوق هذه الكلمة بلون مغاير، كلمة: عناصر.

3 - نوفمبر - 2006
كتب ومكتبات
مجددينات على غير وزن..    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

  ما هو التجديد ومن هو المجدد وهل ما يقوم به بعضنا اليوم من خروج ظاهر عن أصول وقواعد راسخة ثابتة في الشريعة يُعد تجديدا ?
1 ـ حينما نتأمل ما يكتبه هؤلاء، فإن السؤال الذي أُسائل به نفسي هو: ما الجديد في هذه الكتابات..? أحقا فيها جدة..?
  أفتح بعضا من هذه الكتابات قد أقرأ مبحثا أو فصلا أو الكتاب كله... فأتأمل وألاحظ، فلا أجد نفسي إلا عائدا بلا خف !!
  أعود فأتأمل وأعيد القراءة وأقول: لعلي لم أفهم جيدا.، أو أن المستوى الذي يكتب به هؤلاء كبير جدا، وأنَّى لمثلي مناطحة السحاب !!
... أنَّى لِمثْلي الجَرْيُ في مَيْدانِهِ.
  ولكن سرعان ما تنقشع السحب، وينجلي الغبار، لا تزيدني قراءتها إلا العزم الأكيد:
  هذه المؤلفات ليس فيها من جديد، إلا أنها سيل من الشتائم في أشكال مقنعة..
  كلمات وألفاظ فضفاضة يدعي أصحابها أنهم يتحدثون فيها عن علم ودراية بأصول البحث العلمي الرصين والجاد..
  غير أني لا أجد فيها من ذلك شيئا يذكر، الشتيمة شعارهم والادعاء دثارهم..
  2 ـ ما هي اللغة التي يكتب بها هؤلاء ?
       هل هي اللغة العربية حقا ?
  كثيرة هي النصوص التي أقف أمامها حائرا، أعيد قراءتها أكثر من مرة.، فأجد التلاعب بالألفاظ هو سيد الموقف..
  أحمل القلم وأكتب في كُتيب أو ورقة نتيجة القراءة، أو بمعنى آخر أكتب مُجيبا على سؤال لا يفارقني أبدا: ماذا يريد الكاتب قوله ?
  أنتهي من الكتاب فأخلص بخلاصة من مثل:
أ ـ إعادة قراءة النص الديني.
ب ـ إعادة تشكيل العقل المسلم.
ج ـ إعادة قراءة التراث العربي.
د ـ الديني واللاديني.
ه ـ الثابت والمتغير.
و ـ إعادة النظر في مسالك الاجتهاد.
  عهنٌ منفوش، وسيل من سيل، وزبدٌ من رابية ..
  بأي منهج وبأية ضوابط،. لا شيء.. ـ أوَ ليس من ذلك يفرون ـ ليس لهم قيد أو شرط، إلا أن رايتهم لا قيد ولا شرط..
  3 ـ قرأت لنصر حامد والترابي والعلواني وغيرهم، ولنكن صُرحاء مع أنفسنا ودواتنا ... إنهم لم يقدموا شيئا يذكر مما فيه إضافة، على الرغم مما كتبوه وسودوا به الأوراق والصحف ..
  ما هو الجديد في كتاباتهم ? هل قدموا إضافات علمية جادة لهذه الأمة الغارقة في الأزمات ?
 إذا كان الجديد هو في:
ـ الطعن في التراث الفقهي جملة وتفصيلا.
ـ ونقد النص الديني كتابا وسنة.
ـ الطعن في بعض الأحكام، مثل الحدود والميراث وأحكام الأسرة من طلاق وغيره.
ـ إنكار النسخ.
ـ الطعن في الصحابة.
ـ الطعن في مناهج علماء الأصول والحديث ...
ـ الطعن في طرائق الاجتهاد والاستنباط.
 إلى ما لا نهاية...
  أقول إذا كان الأمر كذلك، فإن الأمر سهل وجد سهل وما أكثر من يُحسن القول بأكثر من هذا في قوالب مزوقة وألفاظ منمقة، ولكن هيهات هيهات... فإن العقول النيرة والنفوس الأبية لتأبى الرضا بالدون... والتهافت.
  4 ـ إن من الأمور التي يحسُن الوقوف عندها النظر بعين الإنصاف إلى المكتبة العربية الزاخرة بفنون من المصنفات الماتعة، لننظر في كل فن على حدة، ولْيكن كل فن على شاكلة حائط مبني بلبنات متراصة بعضها فوق بعض، ثم شمَّر أخي الكريم عن ساعد الجد ...
  كل كتاب تجده مُهما في بابه بحيث لا يُتَصور خُلو المكتبة منه، فضعه في مكانه فإنه هو اللبنة حتى يستوي البيت وتستقيم أركانه، وكل كتاب يمكن الاستغناء عنه ويمكن أن يقوم غيره مقامه فأزله ولا تلتفت إليه.
  ثم جل معي أخي في مكتبة الأصول، واسأل نفسك: هل يمكن الاستغناء عن كتاب الرسالة للإمام الشافعي ? إذا كان جوابك بالنفي فضعه في مكانه، ثم انظر في كل ما كتب في أصول الفقه والحديث والفقه واللغة بكل فروعها والفلسفة... وهكذا دواليك.
  كتاب " تجديد أصول الفقه " للترابي، هل يمكن وضعه مع كتاب الرسالة للإمام الشافعي والقواعد لسلطان العلماء، والموافقات للإمام الشاطبي،...?
  5 ـ ما يؤلفه المُحْدَثون من المجددينات، إذا أردنا أن نُحاكم كتاباتهم بهذه الشاكلة فهل سنجد لهم مكانا وسط اللبنات ?
   تمُر بالمكتبات العامرة بالكتب والمؤلفات، فتجد أكثر ما فيها عبارة عن قنابل موقوتة...
  فإن وضعتها مع اللبنات كانت نشازا، صورة مشوهة وسط حائط أبيض ناصع.

2 - ديسمبر - 2006
من يقتل الغذامي تقربا لله?
السماع الصوفي عند الغزالي.    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

* فإن قلت: فإن كان سماع القرآن مفيداً للوجد فما بالهم يجتمعون على سماع الغناء من القوالين دون القارئين فكان ينبغي أن يكون اجتماعهم وتواجدهم في حلق القراء لا حلق المغنين وكان ينبغي أن يطلب عند كل اجتماع في كل دعوة قارئ لا قوال فإن كلام الله تعالى أفضل من الغناء لا محالة. فاعلم أن الغناء أشد تهييجاً للوجد من القرآن من سبعة أوجه. إحياء علوم الدين (2 / 295)مكتبة ومطبعة "كرياطة فوترا" ساماراغ.
  وذكر هذه الأوجه.
  وهذا غريب من هذا الإمام كيف استساغت نفسه أن يقارن بين كتاب الله والسماع، بلْه أن يقدمه عليه.

22 - ديسمبر - 2006
فرائد الفوائد من كتب الأماجد.
أمنيتي.    ( من قبل 3 أعضاء )    قيّم

  سلام الله عليك أيها الأستاذ الكريم (معتصم) عصمك الله من كل مكروه، وأعطاك ما تحب من الأمنيات، هذا العيد على الأبواب، وهذه سنة جديدة قد اقتربت، وكلٌ  منا يتمنى الأمنيات الغاليات، لست أدري ما أقول ولا بأي أمنية أبدأ، فإنها كثيرة جدا، ولعلي أقول مختصرا: أُمنيتي أن ينال الذين أحبهم أُمنياتهم.

24 - ديسمبر - 2006
أمنيات
الوصف في الشعر الأندلسي    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

 الوصف في الشعر الأندلسي له علاقة بالصور والأغراض الشعرية، وهي كثيرة في الشعر الأندلسي، على سبيل المثال: - وصف الطبيعة.
- وصف الحيوان.
- السجن.
- الاغتراب.
- الرثاء.
إلى غير ذلك، وهذا موضوع جيد، قم أولا بجرد الشعراء الذين لهم علاقة بالوصف.
وللحديث بقية، إن واصلت الموضوع.
  وتحيتي.

2 - يناير - 2007
اطلب ممن يستطيع مساعدتي في بحثي عن الوصف في شعر الاندلس
البديع في وصف الربيع.    ( من قبل 1 أعضاء )    قيّم

مقدمة:
حول أهمية الموضوع، ومسوغات البحث، والأبحاث السابقة فيه، والإشكالات التي يطرحها، وغير ذلك مما لابد من ذكره.
تمهيد:
بين يدي البحث، وهو مثل المدخل للموضوع، من غير إطالة. 
الفصل الأول:
  تُذكر فيه التعريفات التي لها علاقة بالموضوع.
ـ الوصف وتعريفاته.
ـ المصطلحات المشابهة.
ـ الشعر وتعريفاته.
ـ انواعه وأغراضه.
ـ الأندلس: الزمن والمحيط.
الفصل الثاني:
ـ تحديد الفترة الزمنية.
ـ اختيار شعراء الوصف، المتميزين في هذه الفترة.
ـ تراجم موجزة.
ـ نبذة من أشعارهم.
ـ وفي كتاب (البديع في وصف الربيع) لأبي الوليد الإشبيلي الحميري، مجموعة من الشعراء تغنوا بالربيع ووصفوه غاية الوصف، وهو يمثل حقبة مهمة في تاريخ الأندلس، والمؤلف نفسه عاصر مجموعة من الشعراء المتصفين والمشهورين بهذا اللون من الشعر والنثر، وهي لوحات فنية في غاية الروعة والجمال.
ـ الرجوع إلى الكتب المؤلفة في شعر الأندلس.
ـ ذكر الأسباب التي من أجلها انتشر هذا النوع من الشعر عند شعراء الأندلس، حيث كانوا يتفننون في الوصف إلى أقصى حد، وقد اشتهروا بالمعارضات الشائقة التي زينت الأدب الأندلسي.
ـ " الطبيعة الشعرية " وأثرها في نوعية الحياة السياسية في البلاد الأندلسية.
ـ انواع الوصف، من وصف للطبيعة وغيرها كما ذكرت سابقا.
الفصل الثالث: القسم المهم في البحث (دراسة بنية شعر الوصف).
  تدرس فيه البنية الشعرية للشعر الوصفي ومميزاته، مثال ذلك:
ـ علاقة الوصف بالأجناس البلاغية المختلفة، من تشبيه ومجاز واستعارة.
ـ علاقة الوصف بالمحسنات االبديعية.
ـ كل ذلك من خلال دراسة أشعار مختارة غير خارجة عن الموضوع.
ـ الأغراض الشعرية للوصف بين البحور القديمة والجديدة.
ـ الوصف في البحور التقليدية.
ـ الوصف في البحور الجديدة: *الدوبيت.
                                * الموشح.
خاتمة: تتضمن نتائج البحث.
ملاحظة:
1 ـ ما ذكرته في حقيقة الأمر إنما هي إيحاءات أتمنى صادقا أن تفتح عقلك وتشحذ ذهنك، كتبتها على استعجال لعلها تكون عونا لك على استكمال بقية الخطوات، فليس في الإمكان أبدع مما كان، ليس لها بين الباحثين اقتران، فلتكن ناقدا بصيرا، وباحثا حصيفا، وفقك الله في بحثك.
2 ـ هذه الفصول إنما هي عناوين منوعة تحتاج إلى تحرير وبحث وتنقيح، تُوزع في مباحث وفروع.   
.   مقومات الصورة في الشعر في مملكة غرناطة، دراسة تاريخية تحليلية، إشراف: الطاهر مكي (1996م) لصاحبها أحمد عبد الحميد إسماعيل، رسالة دكتوراة./ دليل الرسائل العلمية، كلية دار العلوم، جامعة القاهرة، ص: (36).
.   التصوير الفني للحياة الاجتماعية في الشعر الأندلسي، إشراف: عبد الحكيم يلبع (1972م) لحسن أحمد محمد علي. ، رسالة دكتوراة./ دليل الرسائل العلمية، ص: (39).
.   البيئة الأندلسية وأثرها في الشعر، عصر ملوك الطوائف، إشراف عمر الدسوقي، لسعد إسماعيل شلبي رسالة دكتوراة./ دليل الرسائل العلمية، ص: (41).

5 - يناير - 2007
اطلب ممن يستطيع مساعدتي في بحثي عن الوصف في شعر الاندلس
 1  2  3