مجال البحث
المكتبة التراثية المكتبة المحققة أسماء الكتب المؤلفون القرآن الكريم المجالس
البحث المتقدم البحث في لسان العرب إرشادات البحث


يوميات دير العاقول

بين أشجع وأبو نواس   

تاريخ النص : 953 ب.م
حضرت مجلس أبي أحمد بن نصر البازيار، وزير سيف الدولة، وهناك أبو عبد الله بن خالويه النحوي، فتمارينا في أشجع السلمي وأبي نواس البصري؛ فقال ابن خالويه: أشجع أشعر، إذا قال في هارون الرشيد:

وعلى عَدّوك يابنَ عمّ محمد   رَصَدان: ضَوْءُ الصبح iiوالإظلامُ
فإذا   تَنَبَّه   رُعْتَهُ   وإذا  iiغفا   سَلَّتْ عليه سُيُوفَكَ iiالأحلامُ


فقلت لأبي نواس ما هو أحسن في بني برمك:

لم يَظْلمِ الدهرُ إذ توالتْ   فيهمْ    مُصيباتُهُ   iiدرِاكَا
كانوا يُجيرون مَنْ iiيُعاديِ   مِنهُ     فعاداهُمْ    iiلِذاكَا


وعجبت من أمر هذا الخوزيّ يلاحيني في شغلي وصناعتي.
اذهب إلى صفحة اليوميات